Menualkitab.com
الكتاب
 

Buka'iyat al-Shi'ah بكائيات الشيعة

By: Ibrahim, Muhammad Hamzah ابراهيم، محمد حمزة

Share

Language: Arabic

Softcover

Shite Lamentations, a collection by Muhammad Hamzah Ibrahim with history and criticism of Arabic Shite poetry and laments.

select image to enlarge/scroll

Product Details
By:
Language: Arabic
Format: Softcover
Pages: 252 pp
Publisher: Maktabat Al Saih, Tarablus 2005
Product Dimensions: 17 x 24 Cm
Topic: Religious Poetry and Lamentations - Shi'ah

وصف المنتج

تعد الصورة الشعرية أهم نسيج تخيلي يربط بين أجزاء الموضوع الشعري وهي الوسيلة الفنية التي تجعل النص في صورة كلية متكاملة يحيطها الإدراك العقلي الشامل، ومن هنا ظهرت الصورة الجزئية والمركبة في الشعر. كما تجلت الجمالية الشعرية من خلال الصورة الفنية، وتجدد الشعر في حلية متجددة إبداعية، وخلق فني جديد كشفه النقد الإبداعي.

أما الصورة الشعرية في شعر البكائيات فقد جاءت متنوعة في مفاهيمها من ناحية، وفي تجلياتها من ناحية أخرى، فمنها الحزين الواضح، والمأساوي المبطن الغامض، ومنها الصورة المشابهة في الحزن، ومنها القائمة على التماهي، ومنها الصورة المستقلة، والصورة المتداخلة المزدوجة التركيب المندمجة مع بعضها في الحزن المستسلم، وفيها الحزن الغاضب والساخط، والحزن الهادف نحو غاية أبعد.

كما جاءت الأبعاد المتنوعة للصورة الشعرية مليئة بالإيحاء والرمز، منها الصورة ذات الإيحاء النفسي، والإيحاء السياسي، وكذلك الرمز الاجتماعي.. وهذا ما جعل الصورة مغلفة بالتصورات التخيلية والذوق الضمني، وعلى العموم كانت الصورة صدى لعوالج داخلية، وخفايا ضمنية في صدور الشعراء الذين استطاعوا أن يصوروا الصراعات السياسية والاجتماعية والعقائدية في الدولة الأموية، وكذلك الدولة العباسية، والأحزاب المناهضة لهاتين الدولتين.

لقد اتسم شعر البكائيات بالتصعيد والتنفيس عن مكونات أصحابها تجاه الأحداث والوقائع التي حصلت لآل البيت من الدولتين الأموية والعباسية تجاه المآسي والآلام النفسية والجسدية التي حلت بهم. وجاءت الصورة الانطباعية المتخيلة التي يضفي فيها الباث من الشعراء افتنانه بحبه لأصحابه وآله عن طريق الصورة الشعرية المندمجة مع الألم النفسي أو الرمزية والإيحائية الذاتية المتخفية تحت وطأة الخوف التي أوجدها شعراء الشيعة، وبخاصة مديحهم لخصومهم لأسباب خفية تتوارى وراء مقاصدهم من الخوف والبطش والقتل والسلب والتدمير، وهذا أبرز التأرجح في المواقف، من مسايرة تارة، إلى رفض تارة أخرى، وهذا ما أعطى الضبابية والتماهي للصورة الشعرية في مراثي الشعراء في آل البيت.

لكن ذلك كله لم يمنع من وقوع الشعراء في زلات ومنزلقات لم تحم هؤلاء الشعراء، ولم تصن ألسنتهم من رفع الخفايا المترسبة في اللاشعور عندهم، ودفعة إلى سطح الشعور لتطفو وتظهر للآخرين.

هذه الأمور مجتمعة أفرزت ظهور الصورة التأملية في الشعر البكائي، الذي تجلى في الصورة الرؤيوية التي يلفها التماهي، والرمزية، والغموض، والتخيل الالتفافي في الصورة الشعرية، أو الصورة الأدبية التي صاغها الأديب الشيعي في صور بكائياته المختلفة، يستدرج الشاعر أو الأديب القراء إلى عوالم جديدة وغريبة، ويزرع في نفوسهم التخيلات المراد إبداعها، فتارة يبلور في نفوسهم الصور والشرارة الملتهبة، وتارة يخمد في نفوسهم الهمم ويكشف الخفايا ويثيرها. وهذا جعل الشاعر يتمكن من رسم الصورة الشعرية، وتأطيرها في منهجية وأسلوبية يسبر من خلالها هواجس المتلقي...

وتارة أخرى يدخل الشاعر بالصورة الشعرية إلى عالم الرؤيا والميتافيزيق، ويحمل المتصور إلى عالم الخيال والتطير، إلى الرؤيا والأشكال اللاواقعية. فيستخدم اللغة التعبيرية المجازية، عن طريق استعماله للصور المجازية والتشابيه والكنايات التي تحلق في عالم اللامحسوس بالتسامي والتطير، وباستخدام الصور البعيدة عن المنطق العقلاني المنطقي المنظم بصورة إبداعية رائعة.

وفي هذا يكمن التجديد في الشعر، والتطوير في الصورة الشعرية المألوفة، وهذا ما حصل لشعر بكائنات الشيعة برسم الصور المجازية ذات الانفعالات الخيالية، والأبعاد الرؤيوية للصورة الشعرية التي اختلقها الشاهر في البكائيات، ونقلها من صورة تصويرية بسيطة، إلى صورة مركبة معقدة خيالية، وهذا ما نراه في شعر كثير عزة، والكميت، والسيد الحميري، وأبو الطفيل، ودعبل الخزاعي... وغيرهم.

هؤلاء الشعراء حملوا قضية أدبية تخدم مصالح إنسانية في تصوير مآسي وآلام شعب، أو جماعات تعرضت للبطش والتعذيب والحرمان، وهؤلاء الشعراء من جلة هذه الجماعات، وهم ممن عانوا الويلات والسجن والتعذيب والقتل على أيدي الحكام، فحري بهم أن يصوروا الأحداث التي عاصروها أو عانوا آثارها.

وفي هذا البحث حديث عن نشأة العقية الشعبية، وتبلور الفكر الشيعي وكيف بدأت فكرة الشيعة في بداية أمرها دعوة فطرية، ومع مرور الوقت وتطور الأحداث، تبلور الفكر الشيعي، وصور الشعر هذا التطور من خلال انتقال هذا الشعر من البكاء والحزن، إلى الدعوة للثورة ورفع الظلم والاضطهاد عن الناس.

بعدها تم الحديث عن الصورة الفنية الشعرية وأنواعها وجهدت الدراسة إعطاء صورة موضوعية واضحة المعالم، حيث تم استخدام أهم الدراسات المتوفرة في دراسة الصورة الفنية الشعرية، في محاولة لاستقصاء نماذجها ومفاهيمها من خلال القصائد والمقطوعات التي اعتمد عليها في الدراسة. (nwf.com)

US$12.00
Scroll To Top

Can't find what you need? Have questions?
Send an email: admin@alkitab.com
Or call: 888-88kitab Local: 714-539-8100.

alkitab.com الكتاب

Proud to Specialize In...

Arabic Books | Arabic Language Studies | Middle East & Islamic Books | Arabic Children Books

Al-Mawrid Dictionaries | English-Arabic & Arabic-English Dictionaries

Classical and Contemporary Islamic & Middle Eastern Studies