Menualkitab.com
الكتاب
 

Diwan al-Hutay'ah (marefah) ديوان الحطيئة

By: Hutay'ah, Jarwal Ibn Aws (d. c. 650CE) الـحـطـيـئـة ، جـرول بن أوس

Share

Language: Arabic

Hardcover

Early Arabic Poetry in the Arabic language, by Jarwal ibn Aws al-Hutay'ah (d. 650 CE?), a poet from the al-Hijaz region whose style influenced medieval Arabic poetry. With editing by Hamdu Tammas.

ديوان الحطيئة

تأليف: الحطيئة

select image to enlarge/scroll

Product Details
By:
Language: Arabic
Format: Hardcover
Pages: 162 pp
Publisher: Dar al-Marefah Publishing, Beirut
Product Dimensions: 15 x 19 cm
ISBN: 9953429111
ISBN-13: 9789953429113
Topic: Early Arabic Poetry - 6th/7th Centuries CE

وصف المنتج

"الحطيئة" شاعر حار الناس في اسمه نسباً ومولداً وسيرة وديناً ووفاة، بيد أنه يعد من فحول عصره. اسمه جرول وولد لأمة اسمها الضراء، كانت عند أوس بن مالك. نشأ الخطيئة مع ولدي أوس حتى توفي هذا الأخير دونما علم أن الحطيئة ابن له، وذلك لأن أم الحطيئة أخفت ذلك.

قيل إن الحطيئة قد نسب للأفقم العبسي، وقد ذكرت ذلك أن الحطيئة خوفاً من أوس والده.. ولما مات الأفقم أصبح له ميراثان من أبوين مزعومين، لا يعرف أيهما الأصح نسباً للحطيئة، وهكذا اجتمع له غرثان، فقام يطالب بحقه في عبس وفي ذهل، وجاء إلى أخويه من أوس يطلب حقه من ذهل فأنكرا عليه ما طلب، وقالا: أقم معنا ما شئت نواسك عن عضدك، فأبى ذلك وراح يهجوهما.

والتفت إلى أخويه من الأفقم يسألهما ورثه أعطوه نزراً لم يرضه فراح يجهوهما أيضاً. بعدها رأى أن يثبت نسبته إلى أوس بن مالك، ويرضى بانتمائه إلى عبس، ولما كانت والدته تخلط عليه نسبه فإنها نالت من لسانه ما نالت.

قيل إنه توج صفاته الذميمة. أي الحطيئة. بأنه كان فاسد الدين، سطحي العقيدة، وكان من قبل قد اسلم ثم ارتد ولم تعلم له وفادة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا صحبة له، ولعل مما جعله يتهم برقة دينه دفاعه عن الوليد بن عقبة الذين اتهم بشرب الخمرة والعبث في الصلاة.

بيد أن رقة الدين هذه لم ترافقه في حياته كلها، حتى أيام عمر بن الخطاب، إذ نراه ينصر المؤمنين ويحضهم على القتال يوم القادسية ويقول في ذلك شعراً جميلاً. كان من أسباب ذم الحطيئة ووصفه بقبيح الصفات خشية الناس من لسانه، إذ إن الجاهلية وصدر الإسلام لم يعهدا شاعراً أثر عنه مت أثر عن الحطيئة من إخافته للناس، فقد كانت كلمته تسير على كل لسان، وتنفذ في كل مجتمع.. وخير دليل على ذلك هجاؤه للزبرقان.

عمر الحطيئة زمناً طويلاً في الجاهلية، كما عمر زمناً في الإسلام وإذا علمنا أنه روي عنه أنه أدرك فرسان الجاهلية مثل زهير وزيد الخيل، فإنه بذلك نستشف أنه عاش قرابة أربعين سنة أو أكثر قليلاً في تلك الحقبة، وقد توفي في سنة ستين للهجرة أو تسع وخمسين في رواية أخرى، فإنه بذلك شارف على المائة من العمر، فتوزعت على شطري حياته في الجاهلية والإسلام. وإذا كان من العسير تحديد سنة ولادته، فإنه يتعذر فعلاً تحديد سنة وفاته بدقة لاختلاف الروايات على الرغم مما أثبتناه قبل قليل في شأن تحديد السنة، وخير دليل على ذلك إغفال كثير من الرواة والباحثين لذلك.

وفي هذا الكتاب جمع لما قال من أشعار حيث تم الاهتمام بذكر القصيدة ويشرح بعض أبياتها وما قد يتعذر على القارئ فهمه من المصطلحات الصعبة. - nwf.com

US$8.00
Scroll To Top

Can't find what you need? Have questions?
Send an email: admin@alkitab.com
Or call: 888-88kitab Local: 714-539-8100.

alkitab.com الكتاب

Proud to Specialize In...

Arabic Books | Arabic Language Studies | Middle East & Islamic Books | Arabic Children Books

Al-Mawrid Dictionaries | English-Arabic & Arabic-English Dictionaries

Classical and Contemporary Islamic & Middle Eastern Studies